تأسس في 22 مايو 2012م
العزاء لمدريد!
2018-07-10 | منذ 6 يوم    قراءة: 136
أنس الخليدي
أنس الخليدي

العزاء والمواساة هو أفضل ما يمكن تقديمه لجماهير نادي ريال مدريد.

لا يوجد غير طريق وأحـد أمام هذا النادي "الجحيم ثم الجحيم" ولا بديل أبدًا.

سلوكيات الجماهـير المدريدية السلبية في الفترات الماضية مع خصومهم الكرويين ستكون سبـبـًا من الأسباب الرئيسية التي سـتـدفـع بالتاريخ لكـتـابـة فشل وموت هذا النادي بعشرة أضعاف من كتابة نجاحاتـه.

راموس وبنزيما وحـدهـم لا يكفي لمواصلة مشوار كروي ناجح في هذا الـنـادي.

ستترك قدم رونالدوا فراغًا كبيرًا لن يستطيع نادي مدريد سده.!
يدخل الجيش الغابة المغلفة بالأشجار العالـيـة، تكسوها الظلمة الموحشة في ساعاتـ النهار الأولى ليقود معركة شرسة مع خصم أكثر قوة وتكتيك.

يبحث القائـد قبل بدء هذه المعركة عن ثلاثة إلى أربعة قناصة بارعـة ثم يضع معهم الخطة كاملة فهم العامل المهم في صناعـة النصر، والرهان على فوهات قناصاتهم، وليس على أعداد الجيش المتوغلة وسط الغابة. كان رونالدوا هو أهـم قناص في هذا النادي، لـديـه قـدم تعي جيدًا نقطة القوة ونقطة الضعف لدى الخصم، وبنية جسدية تصنع فارقـًا كبيرًا في فـتـح مـسـاحـة أمـام الـكـرة التي يطلقها من فوهة قدمه.

ثـمـة هنالك قاعدة أساسية مهمة لا تصنع في مشروعك موظف وأحد ناجح حتى لا تسقط بسقوطه.!

العزاء والمواساة جماهير مدريد.

ردووا معي ثلاث مرات دون إنقطاع وبنفسه وأحد. (وجلس على صدره وقبض على شيبته وضربه بالسيف اثنتي عشرة ضربه).!



مقالات أخرى للكاتب

لا توجد مقالات أخرى للكاتب

التعليقات

إضافة تعليق