تأسس في 22 مايو 2012م
منَ يبالي..?
2014-09-10 | منذ 4 سنة    قراءة: 8729
 عدنان مصطفى
عدنان مصطفى

..قبل اعوام مضت..كانت كل العابنا ومشاركتا الخارجية تسير على زامل.. (حجر وسيري سايرة) .. رفعنا يومها شعار الاحتكاكـ الى حد احتكينا في مهازل تصبب العرق ويسيل الدم معها للركب.

ونحن لا حس لنا ، لا غيرة تدفعنا لوقف هذا العبث ، ولا من حمرة خجل في اننا ناتي في مؤخرة الصفوف بعيداً عن الركب. . فهمنا القول الشائع بالمقلوب ان تاتي متاخراً خيراً من الا تاتي. . هكذا نتعطش للمزيد من البهدله في غالبية مشاركتنا التي نبصم لها بالعشر بمجرد رفع العلم واسقاط واجب وتسجيل حضور فقط.
كنت استغرب لماذا نهرول في الانضمام لبطولات اتحادات غرب اسيا بذاك النهم والهمة التي تقتصر على مشاركات خمس دول نحن بالطبع ناتي في اخر النفق البعيد.. او في حشر انوفنا لبطولات عربيه نسترق فئات وزنية بمزيد من التحايل على خطف ميداليات ترضية او بداعي إسقاط نتائج بطل حسب قرار اللجنة الفنية اما بزيادة في الوزن وخلافة ويكون المحصلة النهائية خطف ميدالية بدعا الوالدين او ببركة مزيد من العسل الفاخر والبن اليمني ذايع الصيت والشهرة إي اشباع البطن تستحي العين.
تخيلوا سنُشارك في الدورة الاسيوية في كوريا بعد ايام قليلة. . في (12) لعبة ، ونحن نعرف البئر وغطاة في اتحادات والعاب ولجنه اولمبية لا تهتم كيف مكان ستكون المشاركةاليمنية او اين سيكون ترتيبنا وفي اي لعبة تستحق ان نجد انفسنا في عالم يعترف بالارقام واهمية الاعداد ومكانها بين الدول. 
اللجنة الاولمبية تذكرني بدكان (الشحاري) لا يريد ان يخرج و ينط عن واقعه ، ولا ان يبصبص في عيون الاخرين كيف يبحثوا عن الجودة وزيادة الغله في البيع والشراء.
المهم ان لدينا عقلية تحت مسمى محمد الاهجري الامين العام ،الذي كل همة ان يطير في اجتماعات لا لها اول ولا اخر. . كيف يجني بدل السفر ولا همة ان يخرج اليمن عن قمقم المشاركات البائسة التي لا تشعره مطلقاً بالخجل سوا انه ارتهن لقول رعوي (الحجر من الارض......) .
شوفوا حال اللجنة الأولمبية الغير شرعية. . وستعرفوا بان الخجل لم يمر مطلقاً من وجوه هولأء.
لا تستعجلوا انتظروا مهازلنا في كوريا بكل وقاحة.
 فمن يبااااااااااالي. .?


مقالات أخرى للكاتب

  • الطريق الي (رافت)..
  • بعرة في جحر تيس!!
  • إعلام .. ( زبالة) ..!!

  • التعليقات

    إضافة تعليق